وحدة وطنية ومحبة في احتفالات الأقباط بعيد القيامة بالمنصورة

وحدة وطنية ومحبة في احتفالات الأقباط بعيد القيامة بالمنصورة

احتفل المئات من الأقباط بمحافظة الدقهلية، منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم الأحد، بعيد القيامة المجيد، داخل كنيسة السيدة مريم العذراء والملاك ميخائيل بمدينة المنصورة.

أقيمت الاحتفالات وسط تشديدات أمنية مكثفة وتواجد قوات الأمن في محيط المكان تحسبا لأي طارئ، بتعليمات من اللواء محمد حجي، مدير أمن الدقهلية، كما تواجدت عناصر الشرطة النسائية أمام البوابات الإلكترونية لتفتيش المارة قبل دخول الكنيسة وإظهار البطاقة الشخصية خاصتهم وتفتيش حقائبهم.

وشارك في قداس عيد القيامة المجيد المهندس مختار الخولي، السكرتير العام لمحافظ الدقهلية، نائبا عن الدكتور كمال شاروبيم، المحافظ، وأحمد عبد السميع، رئيس حي غرب، والعقيد أحمد صلاح المستشار العسكري، وعدد من القيادات التنفيذية والشخصيات العامة.

وخلال الحفل قال “الخولي” على لسان محافظ الدقهلية، إن المصريين يضربون أروع الأمثلة في المحبة والتآخي وليس هناك فرق بين مسلم ومسيحي وكلنا يد واحدة من أجل رفعة هذا الوطن.

وتعالت أصوات الترانيم داخل الكنيسة، حيث ترأس الاحتفالات الأنبا داوود، أسقف المنصورة وتوابعها، وقدم التهنئة للشعب المصري، مؤكدا تقديره لما يبذله رجال الشرطة والجيش من بث الأمن والأمان في نفوس المواطنين والحفاظ على الأماكن المقدسة وسهرهم على راحة الأهالي تجنبا لأي مخاطر.

وأضاف أن هذا الجمع دليل على المحبة والأخوة بين الشعب المصري ولا يوجد فرق بين مسلم ومسيحي، وسنظل كيان وجسد واحد رغم كيد الكائدين.

شارك في الاحتفال القمص ساروفيم وديع، وكيل مطرانية العذراء مريم والملاك ميخائيل بالمنصورة.

واصطحب الأقباط ذويهم داخل الكنيسة حبث التقطوا الصور التذكارية داخلها، مقدمين التهنئة لبعضهم البعض وسط أجواء من الفرحة، حيث ارتدى الأطفال الأزياء التي تحمل صورة الصليب، ورفعوا صورة المسيح مرددين ترانيم بألحان متناسقة وأصوات جميلة.

كما تواجدت عناصر قوات الأمن من الشرطة، واستخدمت الكلاب البوليسية للتفتيش عن القنابل والمفرقعات خلال الاحتفالات تجنبا لأي أعمال إرهابية.

وحرص فتيات وشباب الكشافة على مساعدة رجال الشرطة في عمليات التفتيش على المارة والتواجد داخل الكنيسة لاستقبال الزائرين القادمين من كافة مراكز ومدن وقرى المحافظة، والترحيب بهم وإرشادهم على أماكنهم ومقاعدهم تجنبا للزحام وتنظيمهم في أجواء تملؤها المحبة والسعادة والبهجة.

كما أعلن الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، في بيان صادر عنه، أنه سيتم المرور على عدد من الكنائس بمدينة المنصورة لتقديم التهنئة للإخوة الأقباط ومشاركتهم فرحتهم.

الوسوم