ولاد البلد

نائب المنصورة: ارتفاع أسعار الوقود تنفيذا لشروط “صندوق النقد”

نائب المنصورة: ارتفاع أسعار الوقود تنفيذا لشروط “صندوق النقد”
كتب -

قال النائب أحمد الشرقاوي، عضو مجلس النواب عن دائرة المنصورة، إن الزيادة في أسعار الوقود جاءت تنفيذا لاشتراطات صندوق النقد الدولي المنصوص عليها في اتفاقية القرض، والتي تلزم الحكومة المصرية بأنه يتم رفع الدعم ‏على المحروقات بشكل كامل وعلى مراحل.

وأضاف نائب المنصورة في تصريحات لـ “ولاد البلد” ، أن اشتراطات صندوق النقد الدولي دفعتنا في السابق لرفض قرض الصندوق، والذي لا يسمح بأن تخالف شروطه مهما كانت الأثار الاجتماعية أو الاقتصادية على الدول المقترض.

وتابع الشرقاوي، رفع الأسعار يأتي تنفيذا لبرنامج وخطة الحكومة السابقة والممتدة والتي تنتهج رفع الدعم بشكل كامل كأحد الحلول للإصلاح الاقتصادي من وجهة نظرها ومن المفترض أن تكون هذه هي الزيادة الأخيرة في أسعار الوقود، ولكن ‏المشكلة في أنه يصحب رفع الدعم عن المحروقات وزيادة أسعار الوقود ارتفاعات أخرى في الأسعار بنِسَب غير مبررة نظرا لعدم إحكام الرقابة على الأسواق فالزيادة المتوقعة في أسعار ‏النقل تقابلها زيادة في أسعار جميع السلع بنسبة أكبر من نسبة الزيادة في أسعار النقل.

وأوضح النائب، أن مشكلة الرقابة مشكلة حقيقية سببها الرئيسي عدم إحكام الرقابة على الأسواق ‏والمصريون قد عانوا في الفترة الأخيرة وما زالوا يعانون، وتتحمل الحكومة ومن قبلها الأغلبية البرلمانية ممثلة في ائتلاف دعم مصر المسؤلية الأولى عن هذه المعاناة بموافقتهم الآلية على كل قرارات الحكومة واطلب من الحكومة ‏والاغلبية إعادة النظر في زيادة الكهرباء والوقود التي تمت في اليومين السابقين.

يذكر أنه، قررت الحكومة رفع أسعار الوقود، بدءًا من التاسعة من صباح اليوم السبت، حيث زاد سعر لتر بنزين 92 ليبلغ 6.75 جنيه بدلا من 5 جنيهات، وارتفع سعر لتر بنزين 80 ليصل إلى 5.5 جنيه للتر بدلا من 3.65 جنيه، وسعر لتر السولار ليبلغ 5.5 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، وارتفع سعر متر الغاز للسيارات من 2.75 جنيه بدلا من جنيهان.

وفي ذات السياق، ارتفع سعر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه للتر بدلا من 6.6 جنيه، وارتفع سعر أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها، بدلا من 30 جنيها، ورفعت الحكومة سعر أسطوانة البوتاجاز التجارية لتصل إلى 100 جنيه بدلًا من 60 جنيها.

الوسوم