ولاد البلد

مقابر طلخا غارقة في المياه.. ومجلس المدينة: سنرسل سيارات كسح غدًا

تصوير – محمود الحفناوي
 
حالة من التدهور تشهدها مقابر طلخا، بعد غرقها في مياه صرف الأراضي الزراعية، الكارثة التي تتكرر سنويًا وسط صمت تام للمسؤولين.
يقول مسعد فتحي، دفان المقابر، إنه في نفس التوقيت كل عام، تتدهو حالة المقابر بسبب صرف الأراضي الزراعية وانسداد المصارف، ما يتسبب في غرقها بالمياه التي تصل إلى الجثث.
ويضيف أنه يواجه صعوبة أثناء دفنه الموتى بسبب برك المياه التي تحيطه من كل مكان، مشيرًا أن المقابر بها أعمدة كهرباء ضغط عالي، ما يهدد بكارثة حال استمرار المياه.
ويؤكد الدفان، أنه تقدم بشكاوى سابقة لمديرية الري لكن دون جدوى، لافتًا أنه حتى الآن لا يعلم الأهالي بالأزمة وغرق الجثث، مطالبًا المسؤولين بالتدخل وإنقاذ رفات الموتى.
وردًا على ذلك، يقول محمد النجار، مسؤول العلاقات العامة بمجلس المدينة، إنهم تلقوا شكوى بوجود كسر في ماسورة مياه داخل المقابر وطفح صرف صحي، وتم تكليف أحد الموظفين بمتابعة المشكلة، ومن المقرر البدء في كسح المياه ومعالجة للسبب الرئيسي، غدًا.
لمشاهدة الفيديو 
الوسوم