ولاد البلد

فريق طبي ينجح في فصل توأم ملتصق بمستشفى المنصورة العام

فريق طبي ينجح في فصل توأم ملتصق بمستشفى المنصورة العام عملية توأم في مستشفى المنصورة الجديد
كتب -

أعلن الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، اليوم الجمعة، نجاح فريق طبي بمستشفى المنصورة العام الجديد “الدولي”، بإجراء جراحة دقيقة وحرجة لتوأم غير مكتمل وملتصق بالعمود الفقري.

وتمكن الفريق الطبي من إجراء هذه العملية الدقيقة، التي استغرقت حوالي ثلاث ساعات، وهي تعد من العمليات المتقدمة ذات المهارة الخاصة.

كما تقدم وكيل وزارة الصحة بالشكر لادارة المستشفى والفريق الطبي بقيادة الأستاذ الدكتور عبد الحفيظ شهاب الدين، استشاري جراحة مخ وأعصاب، والأستاذ الدكتور رمضان شمس الدين استشاري جراحة مخ وأعصاب، والدكتور طارق حسانين أخصائي جراحة مخ وأعصاب، والأستاذ الدكتور أشرف البدراوي استشاري التخدير والفريق المعاون من هيئة التمريض، واعدا اياهم بتقديم كافة وسائل المساعدة للرقي والتطور بالمنظومه الصحية، وتمنى لهم المزيد من التقدم والازدهار والنجاح.

التوائم الملتصقة

والتوائم الملتصقة، الملقبة بالتوائم السيامية، هم توأم متماثل ارتبطت أجسادهم في الرحم، وهي ظاهرة نادرة، إذ يقدر حدوثها من 1 لكل49000 ولادة إلى 1 لكل 189000 ولادة، مع وجود نسبة أعلى نوعا ما في جنوب شرق آسيا وإفريقيا و البرازيل.

وفي 2108 نجح مستشفى الأطفال الجامعى، في عملية فصل التوأم محمود وعبد الرحمن الملتصقين من جانب الصدر والبطن والتصاق فى القلب والكبد والأمعاء وتداخل معقد فى الأوعية الدموية الخاصة بالقلب، مشيرا إلى أنه تم نقل الطفلين إلى العناية المركز ليكونوا تحت الملاحظة، لمدة أسبوع كامل، مضيفا أن العملية استمرت 7 ساعات متواصلة وانتهت بنجاح.

وتعد “هناء وآلاء” أول عملية فصل توأم ملتصق من العمود الفقرى فى مصر عام 2005، إذ نجح فريق طبى مصري من جامعة عين شمس، برئاسة الدكتور سامح عبدالحى، فى فصل توأم متصل من الظهر، وملتصق فى العمود الفقرى.

ولدت الطفلتان لأسرة رقيقة الحال بإحدى قرى طوخ بالقليوبية، واستغرقت عملية فصلهما حينها 7 ساعات متواصلة، وتطلبت عشرة أشهر من الفحوصات الطبية الدقيقة والشاملة، وكانت تكمن صعوبتها فى فصل العمود الفقرى والنخاع الشوكى، مع المحافظة على قدرة الطفلتين على تحريك الطرفين السفليين والتحكم فى عضلات الحوض بعد الجراحة.

وواجه الأطباء خلالها تحديًا حرجًا فى إنجاح عملية الفصل من دون إصابة التوأم أو إحداهما بالشلل.

 

 

 

 

الوسوم