فتاة تواجه العنوسة في المنصورة بجروب على “واتس آب”

فتاة تواجه العنوسة في المنصورة بجروب على “واتس آب”
كتب -
“لو عاوز تلاقى شريك حياتك هتلاقيه إن شاء الله عندنا مع جروب اللهم أجمع بينهما فى الخير.. كل الى عليك ترسل رسالة على رقمنا على الواتس آب”.. طبعت هذه الكلمات على ورقة تم تداولها في شوارع مدينة المنصورة، ولصقها على عدد من الأماكن التى يقبل عليها أبناء المنصورة.
“ولاد البلد” تواصلت مع صاحبة الإعلان التي رفضت ذكر اسمها، مؤكدة أنها قامت بذلك من أجل محاربة العنوسة في مدينة المنصورة.
وحول طريقة تجميع البيانات، تقول إن كل البيانات التى تجمعها من الذين يقومون بإرسالها، عن طريق تطبيق واتس آب، تكون سرية ولا يطلع عليها أحد، مؤكدة أنها تقوم بجمع المواصفات المتشابهة بين كل طرفين وتساعدهما على إتمام الزيجة، وبعد ذلك تقوم بأخذ مبالغ مالية ضئيلة.
ورغم أن المبادرة لم تنجح حتى الآن في إتمام اي زيجة، إلا أن صاحبة المبادرة تؤكد أن ذلك بسبب أن الفكرة جديدة، فى مدينة المنصورة، وفي حالة نجاح أول زيجة سيتم الإعلان عنها، مؤكدة أن الإعلان أقبل عليه كثيرون.
الشباب يرفض
شباب المنصورة كان لهم رأيا آخرا في المبادرة، إذ تقول روان  السيد، إحدى الفتيات، إن هذه الطريقة لا تناسب الجمع بين عروسين، خاصة فى حالة الانفتاح التكنولوجى، موضحة أن اختيار شريك الحياة لا يكون بشروط، ولكن بحسب التوافق الفكرى، مؤكدة أنها لم تحاول تجربة تلك المبادرة لأنها لم تساعد فى شىء، بل من الممكن أن تتسبب فى عدم إتمام زيجات كثيرة لأنها  تعتمد على شروط فقط.
ويوافقها الرأي محمد خالد، أحد أبناء مدينة المنصورة، 26 سنة، مؤكدا أن تلك الطريقة لا تساعد في تناسق الأفكار بين الفتاة والشاب، مؤكدا أن تلك الطريقة لم تكن مضمونة ولا مناسبة لاختيار شريك الحياة ولن يقبل عليها.

 

الوسوم