“فانيليا” و”برتقال” و”ماء ورد”.. 9 بدائل لليمون لن تخطر على بالك

“فانيليا” و”برتقال” و”ماء ورد”.. 9 بدائل لليمون لن تخطر على بالك صورة تحمل رخصة المشاع الإبداعي- المصدر: pixnio
كتب -

بعد الارتفاع الجنوني الذي أصاب أسعار الليمون مؤخرًا، حتى بلغ الكيلو جرام الواحد 100 جنيه في بعض الأسواق، اتجه كثيرون للاستغناء عنه، والبحث عن بدائل الليمون.

يقول أحمد فراج، شيف بأحد المطاعم الشهيرة بالمنصورة، هناك عدة بدائل تعوض استخدام الليمون في الطعام، يمكن اللجوء إليها، دون أن يتأثر “طعم الأكل”.

بدائل الليمون

يقدم فراج عدة بدائل لليمون، لكن يفضل أبرزها على النحو التالي:

1- الخل الأبيض: يمكن استخدامه بدلا لليمون، خاصة في السلطات، حيث يعطي نفس طعم الليمون.

2- ملح الليمون: يمكن الحصول عليه من محلات العطارة، وله عدة استخدامات صحية أخرى، ويمكن إضافته للمشروبات والأطعمة كالأرز والشوربة، ليمنحنا نفس نكهة الليمون، ويمكن أيضا استخدامه في تتبيل اللحوم.

3- عصير البرتقال:  عصير البرتقال من الفواكه التي تمثل بديلا فعالا لليمون على الأطعمة حيث يعطي نفس طعم عصير الليمون غير المُحلّى، لكن يقتصر استخدامه على بعض الأطعمة، ويمكن الاستعانة به في تحضير بعض الحلويات التي تحتاج إلى الليمون، فنستخدم عصير البرتقال أو   بشر قشر البرتقال.

4- استخدام التوابل والخل الأبيض والفلفل الأخضر لتكون تتبيلة تعطي للأكلات طعما مميزا، يغني عن الليمون.

5- خل التفاح: يستخدم خل التفاح كبديل جيد لليمون في تتبيل الدواجن والفراخ والأسماك، لكن بنسبة أقل، لأنه طعمه لاذع وأقوى من طعم الليمون، كما أن الإكثار منه يؤدي إلى مشاكل في المعدة، ونتغلب على هذا بإضافة القليل منه إلى بعض الماء.

6- الملح والخل والفلفل: يُمكن استخدام الملح والخل والفلفل في تحضير المخللات، وإضافتهم إلى جميع الأكلات التي تحتاج إلى وجود الليمون، خاصة في تتبيل اللحوم والدجاج.

7- قشر الليمون المجفف، يعد بديل جيد لليمون، لأنه يعطي نفس رائحة ومذاق الليمون ولكن نسبة الحموضة تكون أخف شيئا قليلا.

8- الفانيليا:  نعم كما قرأت، يمكن استخدام بودرة الفانيليا بدلا من عصير الليمون في إعداد الحلويات، لما تتمتع به من رائحة جيدة، لكن بنفس مقدار عصير الليمون.

9- ماء الورد: إذا استخدمنا مقدار مناسب من ماء الورد بدلا من الليمون، سيمنحنا ذلك نفس الطعم لليمون ويعوض عنه.

هل نظل نعتمد على تلك البدائل كثيرًا؟

رغم قوة البدائل السابقة، إلا أنه لا شيء يغني عن الليمون، ومن حسن الحظ، لن نضطر للاعتماد على تلك البدائل طويلا، بحسب فوزي الحضري، وكيل وزارة الزراعة بمحافظة الدقهلية، فإن سبب ارتفاع أسعار الليمون خلال الفترة الحالية يرجع إلى انخفاض الإنتاج، وزيادة الطلب، وهو ما يحدث في هذه الفترة من كل عام، فالأمر ليس بجديد.

الحضري  أضاف، أن تأثر المحاصيل بظروف الطقس والمناخ، هو ما تسبب في الارتفاع الجنوني بأسعار الليمون، وخلق هوة بين الطلب والمعروض.

أخيرًا، قال إن ظاهرة “جنون الليمون” تلك ستنتهي خلال أيام، مع بدء حصاد المحصول الجديد وطرحه في الأسواق، حيث سيزيد المعروض وبالتالي تعود الأسعار إلى طبيعتها

الوسوم