عملية “نحت الجسم” أنواعها ونتائجها

عملية “نحت الجسم” أنواعها ونتائجها
كتب -

عملية نحت الجسم تعني إزالة ترهلات الجلد والتخلص من الدهون العنيدة بالجسم، وتحسين المظهر الخارجي للشخص، ولكن يظل هناك العديد من التساؤلات حول أضرارها وآثارها على الجسم.

لذلك تقدم “المنصورة” لمتابعيها كل ما يخص عملية نحت الجسم، وبعض النصائح الموجهة من الدكتور محمد عزمي طبيب التغذية العلاجية والسمنة والنحافة بمدينة المنصورة.

أوضح عزمي أنه يفضل القيام بعملية النحت للأشخاص الذين يلتزمون بنظام غذائي وبصحة جيدة، ومع ذلك لايستطيعون فقد الوزن والحصول على الوزن المثالي، لافتا إلى أن هناك أشخاص صغار تعاني من ترهلات الجلد، الأمر الذي يجعلهم أولى بالقيام بنحت الجسم.

أشكال النحت:
عملية النحت لها عدة أشكال من بينها شد ترهل البطن والأرداف والفخذين، وكذلك شد ترهل الثدي، الناتج عن الرضاعة أو زيادة الوزن.

أنواع النحت بغير الجراحة:

1- النحت بالليزر حيث يستخدم الليزر لتسخين وتدمير الخلايا، وتستغرق مدته 25 دقيقة بمنطقتي البطن وجوانب الخصر.

2- النحت بالتبريد باستخدام درجات الحرارة الباردة، حيث تقتل درجات الحرارة المجمدة الخلايا الدهنية، وتستغرق مدة ساعة تقريبا.

3- الأشعة تحت الحمراء حيث تقوم الحرارة بحرق السعرات الحرارية، واختراق الجلد لحرق السموم الموجودة تحت سطح الجلد.

4- النحت بالأدوية لإذابة الدهون، مع ضرورة إتباع نظام غذائي مناسب وممارسة الرياضة، وتظهر نتائجها بعد شهر.

5- التدليك بالمساج على الجسم من دون اختراقه، باستخجام حهاز تكسير الدهون، بشكل دائري مرتين باليوم.

نتائج العملية:

1- العودة للأنشطة الحياتية بوقت قصير.
2- أعراض مؤقتة كالإحمرار والتورم والألم.
3-عودة الجسم للشكل المثالي.
4- حكة و حساسية الجلد.

نحت الجسم عن طريق الجراحة

أولا إعطاء بعض الأدوية والمخدر المناسب لراحة المريض.
عمل شقوق عند الحلد المراد إزالته، ويعتمد طول الشق على كمية الجلد الزائد، مشيرًا إلى أن التقنيات الحديثة تجعلها لا تظهر من خلال الملابس.

مخاطر الجراحة:
1- النزيف.
2- ضعف التئام الجروح.
3- جلطات الدم.
4- عدم انتظام النحت، وتغير كامل بشكل الجسم.

الوسوم