كل ما تريد معرفته عن عملية استئصال المرارة

كل ما تريد معرفته عن عملية استئصال المرارة محررة ولاد البلد مع استشاري الجراحة العامة

المرارة هي عضو هام في الجسم يقع تحت الكبد، ووظيفته العمل على هضم المواد الدهنية في الأطعمة، ويعتبر التهاب المرارة من أبرز المشكلات الصحية المعاصرة التي يتعرض لها الكثير ويخشون من استئصالها خوفًا من إجراء العملية ومضاعفاتها.

ومن هنا التقت “ولاد البلد” الدكتور أحمد إبراهيم معوض، استشاري الجراحة العامة بمستشفى المنصورة العام القديم، ومدير مستشفى نبروه سابقًا، لتوضيح كل ما يجب أن يعرفه المريض عن عمليات استئصال المرارة ونصائح ما بعد العملية.

أسباب استئصال المرارة:

قال الدكتور أحمد معوض، إن التهاب المرارة يحدث بسبب تناول المواد الدهنية بكثرة، وهناك بعض الأشخاص الذين لديهم استعداد خــِلقي لتكوين حصوات بالمرارة، ما يؤدي إلى الالتهاب المزمن بها، كما أن نسبة التهاب المرارة عند السيدات تكون أكثر منها في الرجال، ويحدث عادة بعد عمر الخمسين، خاصة في السيدات ذات الوزن الزائد واللاتي لديهن شراهة للمأكولات والأطعمة الجاهزة كثيرة الدهون.

أنواع الالتهابات:

وأشار معوض إلى أن التهابات المرارة نوعين، إما حادة أو مزمنة، وفي حالات الالتهاب الحاد يحدث تضخم بالمرارة وجدارها، وتتكوين سوائل بكثرة داخلها، ما يتسبب في ارتفاع الحرارة يصاحبها آلام شديدة بالجانب الأيمن العلوي من البطن، وأحيانًا يسبب إسهال وقيء، ويلزم لها علاج سريع بالمحاليل والعقاقير المسكنة للألم ومضادات حيوية، للقضاء على الالتهابات مع المحافظة التامة على تناول الأطعمة.

وتابع: “أما الالتهاب المزمن فهو التهاب يحدث على فترات متقطعة بالجانب الأيمن العلوي من البطن، مع بعض الانتفاخ في البطن وعسر هضم وآلام بالمعدة، ويتم علاجه بواسطة الأدوية المسكنة للألم، لحين تحضير المريض لإجراء عملية استئصال المرارة”.

الفرق بين الجراحة العادية والمنظار:

أوضح استشاري الجراحة العامة بأنه يتم استئصال المرارة إما عن طريق فتح جدار البطن جراحيًا أو عن طريق المنظار، وفي وقتنا الحالي يتم استئصال المرارة عن طريق المنظار في أغلب الحالات للأسباب الآتية:

  • المنظار أسرع في إجراء عملية الاستئصال.
  • جرح المنظار يكون عبارة عن 4 فتحات صغيرة في جدار البطن، كلا منها عبارة عن 1 سنتيمتر فقط.
  • يتم التئام الجرح سريعًا.
  • يخرج المريض من المستشفى غالبًا في نفس يوم إجراء المنظار.
  • آلام بسيطة جدا تحدث بعد إجراء المنظار الجراحي بالمقارنة بالفتح الجراحي.

ولفت معوض إلى أن هناك بعض الحالات التي يضطر فيها الطبيب للتعامل مع استئصال المرارة عن طريق إجراء الفتح الجراحي وذلك في الحالات الآتية:

  • وجود التصاقات شديدة ودهون حول المرارة.
  • وجود عيوب خلقية حول المرارة القناة المرارية أو الشريان والوريد المراري أو الشريان والوريد الكبدي.
  • في بعض حالات السمنة المفرطة للمريض.

وشدد، على جميع الجراحين التدريب جيدًا على إجراء الفتح الجراحي لاستئصال المرارة، قبل تعلم وتدريب المنظار، لأنهم أحيانًا يضطرون لإجراء الفتح الجراحي عند الاستئصال بالمنظار.

مضاعفات استئصال المرارة:

وعن مضاعفات استئصال المرارة، نوه الدكتور أحمد معوض، إلى أنه توجد بعض المضاعفات عند الاستئصال سواء جراحيًا أو بالمنظار مثل:

– نزيف شديد.

– وجود سائل مراري في درنقة ما بعد العملية، ما يجعل الطبيب يضطر لإدخال المريض مرة أخرى لمعالجة هذه المضاعفات.

نصائح ما بعد العملية:

ونصح مدير مستشفى نبروه سابقًا، المقبلين على عملية استئصال المرارة، باتباع نظام صحي يعتمد فيه على الابتعاد عن المأكولات الدهنية والزيوت والأطعمة السريعة، لضمان عدم حدوث أعراض ما بعد استئصال المرارة من آلام وانتفاخات بالبطن وقيء، بسبب قلة العصارة الصفراوية بعد استئصال المرارة التي كانت تهضم المواد الدهنية، فليس معني استئصال المرارة أن المريض يصبح حرًا في تناول ما يريد من طعام.

الوسوم