طلاب «أولى ثانوي» عن الكيمياء: سهل وتم تسريبه منذ أسبوع

طلاب «أولى ثانوي» عن الكيمياء: سهل وتم تسريبه منذ أسبوع طلاب بعد آداء الامتحانات
كتب -

أنهى طلاب الصف الأول الثانوي، اليوم الخميس، امتحانات الفصل الدراسي الأول بالنظام التعليمي الجديد “open book”.

وأبدى طلاب بمحافظة الدقهلية ارتياحهم لسهولة امتحان مادة الكيمياء، مؤكدين تنوع الأسئلة وشمولها للمنهج، فيما أشار عدد منهم إلى تسريبه كاملًا الأسبوع الماضي عبر صفحات “فيسبوك”.

تسريب
يقول الطالب أحمد علي، بمدرسة الثانوية العسكرية بالمنصورة، إن امتحان مادة الكيمياء وجد مسربًا بالكامل من الأسبوع الماضي على صفحات التواصل الاجتماعي، وتم نقله من الكتاب المدرسي.

وتوافقه الرأي آية عبدالعزيز، طالبة بمدرسة الهدى والنور الثانوية، قائلة إن الامتحان كاملًا جاء من المنهج، وبشكل عام تم الاعتماد على الكتاب كثيرًا، ولكن الأسئلة اعتمدت على الفهم أكثر من اعتمادها على الحفظ.

ويشير الطالب ياسر علي، طالب بالثانوية العسكرية، إلى أنه تمكن من حفظ الإجابات كاملة نتيجة تسريبه، بالإضافة إلى ملائمته للوقت المخصص له، حيث يتضمن 20 سؤالًا شملت المنهج بالكامل.

ثقافة التسريب

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، قال في تصريحات إعلامية، إننا قادرون على وقف أعمال تسريب الامتحانات كما تم في امتحانات الثانوية العامة، مشيرًا إلى عملية التسريب أصبحت “ثقافة” لدى البعض، وهي ثقافة خاطئة، ويتم صرف مليار و500 مليون جنيه لإحكام عملية التسريبات.

وأشار إلى أنه تم التأكد من هذا المرض الذي أصاب المجتمع، خاصة عقب تسريب هذه الامتحانات غير المحسوبة من الدرجات، وذلك في سبيل إثارة البلبلة، مؤكدًا أن هؤلاء الطلاب يرفضون الفرصة للتدرب والتعلم على نظام الامتحانات الجديد.

تجريبية

يُذكر أنه لأول مرة تطبق وزارة التربية والتعليم بمصر نظام «open book»، الذي يتيح اصطحاب الطالب الكتاب معه داخل اللجنة، حيث تعتمد الامتحانات على نظام الفهم عند الطلاب وليس على الحفظ والتلقين.

كما أوضحت الوزارة أنه لن يتم الأخذ بنتائج هذه الامتحانات فهي امتحانات تجريبية تهدف إلى تشجيع الطالب على الاهتمام بالتعلم والفهم بدلًا من الحفظ، مشيرة إلى أنه لن يتم حساب مجموع درجات الصف الأول الثانوي لعام 2019 في المجموع التراكمي للثانوية العامة.

كما أشارت الوزارة إلى أنه لتصعيد الطالب للصف الثانى الثانوي يتم عمل امتحانين بآخر العام الدراسي، لإعطائه فرصتين، وسيتم حساب الدرجة الأعلى منهما.

الوسوم