جامعة المنصورة تسعى لرفع تصنيفها الدولي

جامعة المنصورة تسعى لرفع تصنيفها الدولي
اجتمع الدكتور محمد القناوي، رئيس جامعة المنصورة، اليوم الأحد، بلجنة التصنيف العالمي للجامعة، بقاعة المؤتمرات وذلك للسعي نحو رفع تصنيفها الدولي.
جاء ذلك بحضور كلا من، الدكتور أشرف عبد الباسط، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أشرف سويلم، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث .
وجاء تشكل اللجنة كالتالى، الدكتور أشرف سويلم نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والعلاقات الثقافية، والدكتورة عزة اسماعيل عميد كلية العلوم، والدكتورة أسماء مصطفى، عميد كلية التربية ومدير مركز ضمان الجودة والاعتماد، والدكتور شريف كشك، مدير مركز التقنية، والدكتور محمد صلاح مسؤول مكتب العلاقات الدولية، و الدكتور محمود فهمى السباعى، المدرس بقسم العقاقير بكلية الصيدلة، والدكتورة هند محمود أبو العطا، مدرس الطب الشرعى والسموم بكلية الطب .
جاء هذا الاجتماع على هامش زيارة الدكتور إبراهيم شحاتة، أستاذ بكلية العلوم والمعار بجامعة الدمام السعودية والمسؤول عن التنصيف العالمي بجامعة الدمام، وذلك أثناء زيارته للجامعة.
وتناول الاجتماع شرح مفصل من الدكتور إبراهيم شحاتة عن تقييم الوضع الحالي لجامعة المنصورة من خلال مواقع التصنيف الدولية، وبعدها قدم المعايير الدولية التي من خلالها يمكن للجامعة أن ترفع من مستواها الاكاديمي والبحثي والتعليمي. ومن أهم هذه المعايير هو توحيد الجهود اللوجستية والبحثية والحث على العمل ضمن فريق بحثي.
ومن جانبه أشار الدكتور القناوي إلى أهمية البحث العلمي الذي يستخدم لخدمة المجتمع وكيف يمكن الربط بين العلم والتكنولوجيا وصولا لكيفية الاستفادة من الابحاث لتطوير الصناعة وحل مشكلات المجتمع لتوفير مصادر محلية للأقتصاد المصري.
ومن خلال بعض القرارات الجادة والمتباعات الدقيقة لأعمال التدريس والبحث العلمي والتوزيع المتعادل والخطط البحثية المستهدفة ضمن خطة الجامعة والتوجيه لكليات الجامعة بعمل اللازم، كان الاجتماع يدور حول ذلك لرفع تصنيف الجامعة الدولي.
الوسوم