تفاصيل قداس عيد الميلاد بالمنصورة.. محبة وطمأنينة وسط تشديدات أمنية

تفاصيل قداس عيد الميلاد بالمنصورة.. محبة وطمأنينة وسط تشديدات أمنية قداس عيد الميلاد المجيد-تصوير: ريهام مصطفى

أدى المئات من الأقباط صلوات عيد الميلاد المجيد، مساء أمس الأحد وحتى صباح اليوم الإثنين، بكنيسة الكاتدرائية مريم العذراء والملاك ميخائيل بمدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.

أقيمت الصلاة وسط تشديدات أمنية مكثفة وتواجد قوات الأمن من الجيش والشرطة برئاسة اللواء محمد حجّي، مدير أمن الدقهلية، الذي تفقد بنفسه إجراءات التأمين بمحيط الكنائس لبث الأمن والأمان والطمأنينة في نفوس المواطنين، مشددا على غلق جميع الطرق المؤدية إلى الكنيسة وإزالة جميع السيارات من أمام الكنائس وعدم السماح لها بالوقوف.

ورغم برودة الطقس امتلأت كنيسة كاتدرائية العذراء مريم والملاك ميخائيل بالإخوة الأقباط مع أطفالهم مرتدين زي “بابا نويل” ويلتقطون الصور التذكارية ويقدمون التهاني لبعضهم البعض، وسط تواجد رجال الأمن واستخدام الكلاب البوليسية للتفتيش عن القنابل والمفرقعات.

وترأس قداس عيد الميلاد المجيد، الأنبا داوود، أسقف المنصورة وتوابعها، والأب متى والأب فيلتاؤس، وخلال كلمته رحب الأنبا داوود، بجميع الإخوة في يوم الميلاد، وهو اليوم الذي فصل ما قبل الميلاد ومابعده، وهذا دليل على المحبة ولا يوجد فرق بين المسلم والمسيحي.

وانتشرت سيارات الشرطة في أرجاء المكان لتأمين صلوات عيد الميلاد المجيد والاحتفالات وتواجد البوابات الإلكترونية أمام الكنائس وتفتيش الزائرين وابراز البطاقات الشخصية الخاصة بهم.
كما حرص شباب وفتيات الكشافة على مساعدة رجال الشرطة أثناء التفتيش والتواجد داخل الكنيسة لاستقبال الزائرين من كافة قرى ومراكز محافظة الدقهلية وسط أجواء تملؤها السعادة والبهجة والفرحة.

وتعالت أصوات الترانيم محيط المكان ودقت أجراس الكنائس استعدادا لأداء صلوات العيد الميلاد المجيد، وهنأ الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، الأقباط وأبدى سعادته لما شاهده من أمن وأمان التي شهدتها المنطقة في تأمين الكنائس من قبل رجال الشرطة واللواء محمد حجّي مدير الأمن، مضيفا أن الاٍرهاب لا يستطيع أن يهزم دولة فيها هذا للشعب المحب لوطنه والحياة.

وفي الختام شهد اللواء محمد حجي، مدير أمن الدقهلية، وعدد من القيادات الأمنية والشخصيات العامة قداس عيد الميلاد المجيد بالكنيسة، وأعرب الأنبا داوود عن سعادته قائلا يشرفنا وجود الشرطة الساهرون على راحتنا من أجل الحفاظ على أمننا وأمن الوطن وأقدم لرجال الشرطة الشكر لمحبتهم وتعاونهم ورعايتهم لنا وحضورهم ومشاركتنا أفراحنا.

 

الوسوم