بعد تسريبه.. تباين آراء طلاب الصف الأول الثانوي حول امتحان الفيزياء بالدقهلية

بعد تسريبه.. تباين آراء طلاب الصف الأول الثانوي حول امتحان الفيزياء بالدقهلية طلاب بعد آداء الامتحانات
كتب -

تباينت آراء طلاب الصف الأول الثانوي العام بالدقهلية، اليوم الثلاثاء، حول امتحان مادة الفيزياء بنظام “open book” في سابع أيام الامتحانات التجريبية، مؤكدين تنوع الأسئلة بين الصعوبة والسهولة، رغم تسريبه ـ على حد قولهم ـ ووجوده بالكتاب المدرسي.

“المنصورة” التقت الطلاب لمعرفة المزيد في التقرير التالي:

تسريب

يقول الطالب محمود علي، بمدرسة الثانوية العسكرية بالمنصورة، إن امتحان مادة الفيزياء وجد مسربا بالكامل من فجر اليوم السابق، على صفحات التواصل الاجتماعي، ومع ذلك كان صعبا بعض الشيء حيث يعتمد على الفهم وليس حفظ المسائل.

ويشير الطالب أحمد علي، طالب بالثانوية العسكرية، إن امتحان مادة الفيزياء، تم تسريبه ولكنه لم يتمكن من حفظ الإجابات كاملة، بالإضافة إلى عدم ملائمته للوقت المخصص له، حيث يتضمن 20 سؤالًا شمل المنهج بالكامل.

وتوافقهم الرأي شيماء عبدالحفيظ، طالبة بمدرسة الهدى والنور الثانوية، قائلة إن الامتحان كاملًا جاء من المنهج، وبشكل عام تم الاعتماد على الكتاب كثيرًا، ولكن الأسئلة اعتمدت على الفهم والبحث أكثر من الحفظ، هذا بالإضافة إلى أن تسريبه الذي لم ينفي صعوبته.

نتائج

يُذكر أنه لأول مرة تطبق وزارة التربية والتعليم بمصر نظام «open book»، الذي يتيح اصطحاب الطالب الكتاب معه داخل اللجنة، حيث تعتمد الامتحانات على نظام الفهم عند الطلاب وليس على الحفظ والتلقين.

كما أوضحت الوزارة أنه لن يتم الأخذ بنتائج هذه الامتحانات فهي امتحانات تجريبية تهدف إلى تشجيع الطالب على الاهتمام بالتعلم والفهم بدلًا من الحفظ، مشيرة إلى أنه لن يتم حساب مجموع درجات الصف الأول الثانوي لعام 2019 في المجموع التراكمي للثانوية العامة.

كما أشارت الوزارة أنه لتصعيد الطالب للصف الثانى الثانوي يتم عمل امتحانين بآخر العام الدراسي، لإعطائه فرصتين، وسيتم حساب الدرجة الأعلى منهما.

الوسوم