انهيار جزئي لعقار قديم بمنية سندوب

انهيار جزئي لعقار قديم بمنية سندوب

شهدت قرية منية سندوب التابعة لمركز المنصورة، اليوم، انهيار جزئي لعقار كائن بالقرية، دون خسائر بشرية.

تلقى اللواء محمد حجّي مدير أمن الدقهلية، بلاغا من مركز شرطة المنصورة، بسقوط جزء من منزل كائن بقرية منية سندوب دائرة المركز، وانتقل مأمور وضباط وحدة مباحث المركز، وقوات الحماية المدنية بالتنسيق مع مسؤولي رئاسة مركز المنصورة، وتم عمل كردون أمني حول المنزل.

وبالفحص تبين، أن المنزل مكون من طابقين على مساحة ٥٠ متر تقريبا، مشيد بالطوب اللبن ومعروش بالشدة والعروق الخشبية، مغلق وخال من السكان، مملوك لورثة، كما وجد به ميل لأحد الحوائط بواجهة المنزل نتيجة سقوط جزء صغير منه، ولم ينجم عن ذلك ثمة إصابات.

وبسؤال أحد الورثة ويدعى محمد.م.ع، ٢٩ عاما، محامي حر، علل سبب ذلك لقدم المنزل، كما أضاف بعدم سابقة صدور ثمة قرارات إزالة أو ترميم بشأنه ولم يُتهم أحد بالتسبب في ذلك.

وبسؤال رئيسة الوحدة المحلية أيدت ذات المضمون، وقررت بعدم وجود ثمة خطورة على المارة وأضافت بأنه جاري عرض حالة المنزل على لجنة المنشآت الآيلة للسقوط، وتم إخطار الأمن الوطني بالدقهلية.

تحرر عن ذلك المحضر رقم ٢٧١٨/٢٠١٨ إداري المركز، وجاري العرض على النيابة.

الوسوم