أهالي شربين يشيعيون جثمان المجند إسلام غازي بهتافات معادية للإرهاب

أهالي شربين يشيعيون جثمان المجند إسلام غازي بهتافات معادية للإرهاب

الدقهلية- حمادة عبدالجليل:

شيع الآلاف من أهالي قرية محلة إنجاق بمدينة شربين، ظهر اليوم السبت، جنازة الشهيد إسلام صلاح غازي، مجند بالقوات المسلحة، من مسقط رأسه بقرية محلة إنجاق، بعد أن استشهد إثر عمل إرهابي بشمال سيناء.

وانطلقت الجنازة من المسجد الكبير بالقرية، بحضور قيادات من مديرية أمن الدقهلية، والقيادات التنفيذية والشعبية بمركز المنزلة، وسط ترديد هتافات لأهاليس القرية منها “لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله” “نام وارتاح ياشهيد واحنا نكمل الكفاح”، فيما اعتلت الزغاريد الجنازة منذ خروج الشهيد من المسجد.

يذكر أن المجند إسلام صلاح، هو الضحية السابعة، التي تستقبلها محافظة الدقهلية، خلال شهر مارس الحالي، بعد تشييع جثمان المجند محمد السيد الدكروري بشربين، الذي لقي حتفه في انفجار مدرعة تابعة للقوات المسلحة شمالي سيناء، بالإضافة إلى محمود محمد الحديدي، نقيب شرطة، مقيم بقرية ميت عاصم بمركز منية النصر، الذي لقي حتفه على يد مجهولين في تبادل لإطلاق النيران بالعريش.

وأيضًا النقيب محمد إسماعيل هالوكة، ابن قرية طوخ الأقلام بالسنبلاوين، والأمين محمد حمدي عناني، الذي لقي مصرعه في انفجار مدرعة تابعة لقوات الشرطة بالعريش، والملازم أول حامد جمال حامد العفش، ابن قرية شها التابعة لمركز المنصورة، والذي استشهد إثر عمل إرهابي بشمال سيناء، والمجند محمد عبده السعيد المحلاوي، الذي استشهد إثر استهداف كتيبته بقذائف الهاون بشمال سيناء.

الوسوم