أحدهم وصفه بالمسخ المعماري.. كوبري مشاه بالمنصورة يغضب المهندسين

أحدهم وصفه بالمسخ المعماري.. كوبري مشاه بالمنصورة يغضب المهندسين
كتب -

أقامت محافظة الدقهلية مشروع كوبري المشاه، الذي يربط بين شارع الجمهورية والمشاية السفلية، لتوسعة شارع الجمهورية، وخاصة أمام المحكمة وذلك للحد من الاختناق المروري، تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، الأمر الذي لم يلق إعجاب مهندسي العمارة وباحثي الآثار بالدقهلية.

قال مهند فودة، الباحث الأثري، أنه تشكل طراز كوبري المشاه المعماري، على غرار مزيج بين كوبري ستانلي، في وضع الأحجار في البرجين بطريقة حديثة على الكوبري، وسور كورنيش النيل بالقاهرة، واصفا إياه “بالطراز المشوه”، والذي لا يحسب لإنجاز الدقهلية، وما كانت تنتظره المحافظة، هذا بالإضافة إلي عدم تنفيذ المصعد الخاص بكبار السن والمعاقين، وتابع أن هناك استنساخات كثيرة لكوبري استانلي المنشئ من 18 عاما بالإسكندرية، استحوزت المنصورة على إثنين منهما.

وأضاف ياسر عبد العظيم مهندس مدني بشركة المقاولين العرب بمدينة المنصورة، أن كوبري المشاه يعد مسخ معماري ولا يرقى لوصفه كوبري مشاه يربط بين منطقتين هامة بالمدينة، مشيدا بالهدف المرجو منه بتوسعة الطريق، والربط بين شارع الجمهورية والمشاية السفلية، لافتا أنه افتقد الشكل الهندسي المنشود، وأصبح حجم السلم يطغو على مساحة الكوبري ذاته، والشكل النهائي له، الذي يفتقد الحرفية الهندسية في الطراز، لافتا أن تكلفة الكوبري بلغت 30 مليون جنيه، كان عليها أن تنفذ الشركة القائمة على المشروع أفضل طراز هندسي.

وتابع أشرف عبيد مهندس معماري بمدينة المنصورة، أن الشكل الهندسي للكوبري يعد متواضعا ولكنه ليس بالسيئ، ولكن ما يغضب المهندسين أنه كان بالإمكان تنفيذ طراز مختلف ويبقى طراز ومزار بوسط المدينة، وأنه لم يرق لهذا الشأن بل جاء كوبري متوقع وطراز قديم، لافتا أن من أهم ما يميزه خدمة المواطنين المشاه والإنتقال من شارع الجمهورية وحتى المشاية السفلية بدون خطورة المرور أمام السيارات، وأنشئ بارتفاع 6 أمتار من منسوب الأسفلت حتى يسمح للشاحنات بالمرور.

يذكر أن مشروع كوبري المشاه بالمنصورة، تم إنشاؤه ليربط بين شارع الجمهورية والمشاية السفلية بطول 13 مترًا، وتطوير شارع الجمهورية بطول 350 مترًا، بتكلفة 30 مليون جنيه، ومن المقرر تجهيز مكان للمصعد مخصص لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وأخذ موافقة مبدئية من المحافظ على إضافة مصعد، ولكن الاعتماد النهائي بالتكلفة النهائية مازلت لدى محافظ الدقهلية لاعتمادها، تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بناء على طلب للنائب أحمد الشرقاوي، ورعاية الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية.

الوسوم