“ولاد البلد” تحاور لواء شرطة سابق افتتح محلًا لبيع الأسلحة بالسنبلاوين

“ولاد البلد” تحاور لواء شرطة سابق افتتح محلًا لبيع الأسلحة بالسنبلاوين
كتب -

السنبلاوين – رودينا الغريب:

شهد الشارع المصري في الآونة الأخيرة إنتشار بيع الأسلحة غير المشروعة وما صاحبها من ظاهرة البلطجة، وإرتفاع معدلات الأحداث العنيفة والجرائم, فما هي أسباب إنتشار الأسلحة في الشارع المصري؟، وما هو حال الإقبال على شراء الأسلحة المرخصة في الوقت الحالي؟، وبحثاً عن إجابات لتساؤلات كثيرة، كان لنا لقاء مع اللواء فتح الله لواء شرطة سابق، وصاحب محل بيع أسلحة وذخيرة مرخصة بمركز السنبلاوين .

ما هي الأسباب التي دفعتك لفكرة فتح محل بيع أسلحة؟

السبب الرئيسي هو إنتشار البلطجية والجرائم، ونزول مصر أسلحة كثيرة من ليبيا و إسرائيل وحماس والسودان، ولا أحد يعلم لمن ستذهب الأسلحة ولا أين  ولماذا ؟!

وعن فكرتي للمحل هو بيع سلاح شرعي، ومقنن بموافقة وزارة الداخلية .

ومن وجهة نظرك ما هي الإستفادة لفتح محل بيع أسلحة في الوقت الحالي ؟

بيع سلاح مرخص سيجعل من السهل إن حدثت مشكلة، أو جريمة ما لا قدر الله أن نعلم مَن إشتري سلاح, ومن أين أتي به, وما هو نوع السلاح المستخدم .

ما هي الإجراءات المتبعة إن حدثت جريمة ما ؟

في حال حدوث جريمة سيأتي المعمل الجنائي، ويطلُب جمع الأسلحة المرخصة عن طريق المركز، وفي هذه الحالة سوف يعلمون إن كانت الجريمة من سلاح مرخص أو ميري، وإن كان خلاف ذلك فسيكون البحث عن فاعل بلطجي، أو ممن إستولى على أسلحة بطريقة غير شرعية.

ما هي الإجراءات التي إتبعتها لترخيص المحل ؟

إتبعت كل الإجراءات الرسمية، وبموافقة كل الجهات الأمنية, والتي إستغرقت وقت و جهد كبير قرابة العام، وليس من السهل لأي أحد فتح محل لبيع وتجارة الأسلحة.

ما هي أنواع الأسلحة التي تعرضها في المحل؟

أسلحة الصوت، وأسلحة الرش فقط، ولكن الأسلحة الحية تُحفظ في خزائن مؤمنة .

ما حجم الإقبال على شراء الأسلحة؟ وهل توجد أنواع محددة؟ وما هي أسعارها؟

بالنسبة للإقبال فهو ضعيف، وبالنسبة للأنواع فجميع محلات الأسلحة المرخصة تقوم بالإتجار وبيع جميع أنواع الأسلحة الخفيفة مثل المسدسات، وبنادق الخرطوش فقط، وما دون ذلك غير مرخص له، وأسعار الأسلحة في الوقت الحالي مرتفعة جداً، مثلاً سلاح طبنجة حلوان 9 مم العادية ثمنها قرابة 40 ألف جنيه، والطبنجة الحلوان المعدلة ثمنها 50 ألف جنيه.

هل قابلت يوماً ما شخص أراد سلاح و لم تطمئن له ؟ وكيف كان تصرفك ؟

نعم، أشخاص كثيرة يومياً، وأقول له توجه لمركز الشرطة، وقُم بعمل الإجراءات المطلوبة، وبعد موافقة الجهات الأمنية أحضر تصريح شراء السلاح أولاً .

ما هي وسائل تأمين المحل؟

قمت بتأمين المحل بأحدث الوسائل فمثلاً الباب مؤمن بأسياخ حديدية, وزجاج ضد الكسر, والخزينة ضد الإشتعال وضد الرصاص، وتوجد أجهزة إنذار متصلة بالتليفونات، وكاميرات مراقبة متصلة بالإنترنت .