وكيل طب المنصورة: إجراء تحقيق موسع في واقعة امتحان مادة الجراحة

وكيل طب المنصورة: إجراء تحقيق موسع في واقعة امتحان مادة الجراحة

قال الدكتور محمد عطية البيومي، وكيل كلية الطب، بجامعة المنصورة، إن ما فعله طلاب الفرقة السادسة، اليوم الخميس، أثناء انعقاد امتحان الجراحة هو خروج صارخ عن كل القوانين واللوائح، والتقاليد والأعراف الجامعية ويضعهم تحت طائلة العقوبات القانونية التي ستطبق.

وأضاف وكيل الكلية، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنه تم تحديد عدد من الطلاب الذين بدأوا بالتحريض على ذلك وجاري اتخاذ الإجراءات التأديبية القانونية حيالهم.

وأشار البيومي، إلى أنه بالرغم من علم جميع الطلاب بالكلية بوجود آليات معلنة ومعتمدة وسبق تطبيقها في وقائع سابقة، للتعامل مع كافة المواقف المتعلقة بدرجة صعوبة الامتحانات، إلى أنهم أساؤا للكلية وبالتالي فإن التعلل بصعوبة الامتحان كمبرر للخروج على القانون يأتي دون محل من منطق أو سند.

واختتم البيومي قائلا، “طلب الدكتور محمد القناوي رئيس جامعة المنصورة، تقارير من عدة جهات مختصة، فضلا عن إحالة مشكلة امتحان اليوم إلى تحقيق موسع، ويتم إجراء الامتحانات الاكلينيكية والشفوية، اعتباراً من يوم السبت ١٨ نوڤمبر، طبقاً للجداول المعلنة من قبل”.

الوسوم