وزير الزراعة: 337 مليون دولار إجمالي تمويل “الإيفاد” لـ11 مشروعاً زراعيا في مصر

وزير الزراعة: 337 مليون دولار إجمالي تمويل “الإيفاد” لـ11 مشروعاً زراعيا في مصر
كتب -

كتب – محمد السعيد

كشف الدكتور محمد فريد أبو حديد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أنه يتم الآن تنفيذ مشروع دعم القدرات التسويقية لصغار المزارعين فى الريف المصري (PRIME)، والذى يستهدف الحد من ارتفاع الأسعار الغذائية بالحد من الفاقد التسويقي للسلع الغذائية، والإرتقاء بكافة عمليات التسويق، وزيادة معدلات التصنيع الزراعي لخفض معدلات الفاقد التي تصل حالياً إلى حوالى 20%.

وأوضح الوزير إن المشروع يتم تنفيذه من خلال العمل على تحسين جودة المنتجات الزراعية لتلبية متطلبات السوق، وإنشاء و تطبيق معايير الجودة للمنتجات الزراعية، والتوسع في تطبيق عمليات الفرز والتدريج والتعبئة والتغليف، بالإضافة إلى تطبيق تكنولوجيا المعلومات والإتصالات الحديثة، و تحسين مرافق وخدمات التسويق، فضلاً عن تحسين ممارسات ما قبل وبعد الحصاد، لتحسين جودة المنتج وكفاءة التسويق والحد من خسائر الأغذية، وتطبيق التقنيات والممارسات في مجال الرصد والتحليل والتنبؤ بالمخاطر الطبيعية والتسويقية، ووضع تدابير تخفيف المخاطر.

جاء ذلك خلال كلمته فى الإجتماع الـ37 لمجلس محافظي الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (IFAD)، والذي أشار خلاله إلى أن مصر بدأت تخطو بثقة فى خارطة الطريق، بعد إقرار الدستور الجديد وتحديد إجراءات الإنتخابات الرئاسية القادمة، يليها إنتخابات برلمانية تضع مصر على طريق الإستقرار السياسي الكامل والتحرر الاقتصادي المأمول.

ولفت أبوحديد إلى أن استراتيجية التنمية الزراعية فى مصر، وحتى عام 2030، ترتكز على التخصيص والاستخدام الأمثل للموارد الإقتصادية والزراعية المتاحة، لتحقيق معدل نمو زراعي يصل إلى حوالي 4% سنوياً، والعمل على تحقيق درجة أعلى من الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي من المحاصيل الغذائية الاستراتيجية، وزيادة الصادرات من المحاصيل الزراعية التي تتمتع فيها مصر بميزة نسبية وتنافسية مثل القطن – الأرز – الخضر والفاكهة والنباتات الطبية والعطرية وزهور القطف.

وأشار وزير الزراعة، إلى أن العلاقة المتميزة بين مصر والصندوق الدولي بدأت منذ إنشاءه فى عام 1977، حيث قام بإعداد استراتيجية للتعاون مع مصر بهدف تدعيم خطة التنمية الزراعية المصرية، والتى تتفق مع خطة التنمية الاقتصادية للدولة، وأنه تم تمويل 11 مشروع لقطاع الزراعة حتى الآن بإجمالي قدره 337 مليون دولار، إستفاد منها أكثر من مليون أسرة ريفية، وأن تلك المشروعات حققت  الأهداف المرجوة منها مما ساعد على إحداث التنمية الزراعية ورفع مستوى الدخول لصغار المزارعين.