نقص الوقود في محطات التوليد يتسبب في إنقطاع الكهرباء بالدقهلية

نقص الوقود في محطات التوليد يتسبب في إنقطاع الكهرباء بالدقهلية
كتب -

المنصورة – محمد السعيد:

أثار الإنقطاع المتكرر في توصيل التيار الكهربائي، بمدن وقرى محافظة الدقهلية، حالة من الإستياء بين جموع المواطنين.

فبالرغم من الإنضباط فى توصيل التيار الكهربائي وعدم انقطاع التيار في أعقاب الإطاحة بنظام حكم الرئيس السابق محمد مرسي، في محافظة الدقهلية، عاد انقطاع التيار الكهربائي سيرته الأولى من الانقطاع المتكرر وفي أوقات تزيد من ضجر المواطنين أحياناً.

الدكتور أحمد عبد الله، (49 سنة) طبيب من دكرنس، عبر عن استياءه من الانقطاع المتكرر للتيار قائلاً :”مش معقول كده , ما صدقنا مرسي مشي وقلنا المشكلة هاتتحل ، لكن للأسف الوضع زي ما هو واتحلت المشكلة في اليومين اللي بعد مرسي مباشرة عشان يحسسوا الناس إن المشكله في مرسي وإن فعلاً مرسي بيهرب الكهربا لغزه، لكن استمرار الانقطاع بيقول غير كده، خصوصاً إنهم بيقطعوه في أوقات مستفزه “.

وقال أحمد رمضان، (22 سنة) طالب جامعي من أهالي قرية دموه، أن الانقطاع المتكرر في التيار الكهربائي بعد الإطاحة بنظام حكم الدكتور محمد مرسي هو أحد الأدلة على نزاهة مرسي وكم المؤامرات التي أحاطت بالرجل، على حد تعبيره، وأضاف : ” قعدوا يملوا دماغنا فى الإعلام عن الكهربا اللى بيهربها محمد مرسي لغزه اللى قد المنصورة في المساحة ( تقريباً ) عشان يألبوا الشعب عليه لكن اتضح بعد ما مشي إنه كان عنده حق وفي مؤامره حصلت عليه بدليل عدم تغيير وزير الكهرباء ( المهندس أحمد إمام ) اللي كان وزير في حكومة الدكتور هشام قنديل “.

وأضاف رمضان : ” طب وهي بيقطعوها ليه دلوقتي؟ مش الوزير قال إن المشكله اتحلت وإن الناس فهمت وعقلت ورشدت الاستهلاك من نفسها أم أن حلها بعد رحيل مرسي مباشرة كان لتوصيل رسالة إيجابية للشعب وتهيئته للقادم؟ “.

بينما اتهم السعيد خليل، (54 سنة) أحد أهالي قرية المحمودية التابعة لمركز دكرنس، جماعة الإخوان المسلمين بالتهويل من أزمة انقطاع التيار، مشيراً إلى أن انقطاع الكهرباء راجع إلى محاولات موظفين تابعين لجماعة الإخوان المسلمين بعرقلة عمليات التوصيل، وألمح خليل إلى أن أحد الموظفين الكبار بمحطة كهرباء طلخا هو قيادي إخواني وتم إلقاء القبض عليه منذ شهر تقريبا.

وفى ذات السياق, أكد ياسر عبيد, بالمجلس المحلي بالمحمودية, أن المجالس القروية بدأت بالفعل منذ شهور فى تنفيذ فكرة إنارة عمود وإطفاء آخر للتخفيف من الضغط على التيار الكهربى, وطالب عبيد المواطنين بشكل عام وربات البيوت بشكل خاص, بالتخفيف من استعمال الكهرباء وعدم الإفراط فى الإنارة والأجهزة الكهربائية.

وقال المهندس العدل علي العدل، وكيل وزارة الكهرباء بالدقهلية، إن إستمرار انقطاع التيار الكهربائي  رغم انتهاء فصل الصيف، راجع إلى عمليات تخفيف الضغط على الشبكة المركزية.

وأضاف العدل، إنه حاليا تتعرض البلاد لأزمة شديدة من النقص في كميات الوقود الموردة إلى محطات الوقود.