مقتل أمين شرطة بالمنصورة مكلف بحراسة منزل عضو اليمين بمحاكمة مرسي على يد مجهولين

مقتل أمين شرطة بالمنصورة مكلف بحراسة منزل عضو اليمين بمحاكمة مرسي على يد مجهولين
كتب -

المنصورة – ولاد البلد:

لقي أحد أمناء الشرطة المكلفين بحراسة منزل المستشار حسين قنديل، عضو اليمين محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، اليوم الجمعة، مصرعه على يد مجهولين، أثناء عودته لمنزله من عمله بمنطقة سندوب بمدينة المنصورة.

كان أمين الشرطة عبد الله متولي (40 سنة)، هاجمه مجهولون صاح اليوم اثناء مروره من كوبري سندوب في طريقه لمنزله بإحدى قرى مركز السنبلاوين بمحافظة الدقهلية، وأطلقوا عليه عدد من الطلقات النارية صرح مصدر أني أن ثلاثة استقروا في ظهره.

يذكر أن أمين الشرطة مكلف بحماية منزل المستشار حسين قنديل، عضو اليمين خلال محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، والذي تعرض ومنزله للعديد من محاولات الإعتداء من قبل منتمين لجماعة الإخوان، ما استدعى وضع حراسة دائمة اسفل منزله والشارع الذي يقيم به.

فيما أعلنت مديرية أن الدقهلية تكثيف جهودها للبحث عن من وراء ارتكاب الحادث، وانتقلت النيابة للمعاينة، وتم نقل الجثة لمستشفى طوارئ المنصورة.

 وسادت حالة من الغضب بين زملاء القتيل ونعاه إئتلاف أمناء وأفراد الشرطة بالدقهلية مطالبين بالقصاص.