مديرية أمن الدقهلية تدفع بتشكيلات أمنية بمحيط مستشفى طلخا المركزي

مديرية أمن الدقهلية تدفع بتشكيلات أمنية بمحيط مستشفى طلخا المركزي
كتب -

طلخا – ماجد إسماعيل:

دفعت مديرية أمن الدقهلية، بتشكيلات أمنية أمام مستشفى طلخا المركزي، عقب مصرع سائق ميكروباص إثر مشاجرة بينه وبين أمين شرطة من نقطة الموقف الجديد، فأخرج سلاحه الميري وأراده قتيلاً في الحال.

وانتقلت قيادات المديرية للمستشفى وعلى رأسهم العميد سعيد عمارة، مدير إدارة البحث الجنائي، واللواء على كامل، حكمدار الدقهلية، كما تجهر أهالي القتيل أمام المستشفى، في انتظار خروج الجثمان.

كانت مشادة كلامية قد نشبت بين نصر محمد عاشور ( 22 سنة-سائق) ومقيم بطلخا “القتيل”، وسائقي الموقف الجديد بطلخا، لرغبته في تغيير خط سيره لشربين بدلاً من خط بطرة – طلخا، وعقب رفض السائقين حاول تحميل الركاب عنوة، فاستغاثوا بأمين شرطة إبراهيم ا من نقطة الموقف الجديد، الذي تدخل لمنعه من المرور، وبتفتيشه عثر على سلاح أبيض ” مطواة “، واخرج أمين الشرطة سلاحه محاولاً إخافته، فإنطلقت رصاصة أودت بحياة السائق، وذلك حسب رواية شهود العيان .