صور| مدرس تاريخ يتقمص شخصية “محمد علي” بإحدى مدارس الدقهلية

كتب -

 

ارتدى أحمد نجيب، مدرس مادة التاريخ بإحدى المدارس الخاصة بمحافظة الدقهلية، ملابس الشخصيات التاريخية أثناء شرحه المنهج لتلاميذه، في إطار مشهد تمثيلي لتوصيل المعلومات بطريقته الخاصة.

وقالت إدارة المدرسة تعليقا على الصور التي انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إن دمج التمثيل بالشرح يأتي في إطار التعلم الممتع الذي يجذب انتباه الطلاب، ويساعد على تبسيط المعلومة.

فيما أوضح أحمد نجيب، في صريح خاص لـ “ولاد البلد”، أن الفكرة جاءته عندما بدأ في شرح درس “محمد علي باشا” لطلاب الصف السادس الابتدائي، وظهر على وجوه الطلاب الملل من كثرة سرد العناصر وترتيب الأحداث الممل، وشعر حينها أن المعلومة لم تصلهم، وخطرت على باله فكرة تجسيد الشخصية.

وأضاف أنه استعار الملابس من مسرح المدرسة، وعلى الرغم من أنها كان ينقصها تفاصيل كثيرة، إلا أن تجسيد الشخصية ترك أثر إيجابي واضح لدى الطلاب، وفوجئ أنهم حفظوا الدرس، كما أثنى أولياء الأمور على الفكرة، ووجد منهم مردود رائع.

وأكمل نجيب، تفاعل معي التلاميذ بعد انتهاء الحصة وطلبوا ارتداء ملابس الشخصيات وتجسيدها، وسأكمل الفكرة مع تلاميذ الصف الرابع من خلال قصة الملك مينا، والتي يصعب عليهم فهمها شفويا، وسأقوم بعمل تاجيين لمملكة الشمال باللون الأحمر، ومملكة الجنوب باللون الأبيض، ورموز للشعار والعاصمة، وسيشارك الطلاب في تجسيد الشخصيات بشكل مسرحي تسهيلا عليهم، وحتى يتمكنوا من حفظ الدروس واستيعابها، لأن استخدام حاسة البصر مع السمع يساعد على تسهيل المعلومة وتبسيطها.

الوسوم