بالصور.. طلاب ملثمون وإصابة خطيرة واشتباكات وقنابل غاز..حصيلة مظاهرات “الإخوان

بالصور.. طلاب ملثمون وإصابة خطيرة واشتباكات وقنابل غاز..حصيلة مظاهرات “الإخوان
كتب -

المنصورة – مي الكناني:

شهدت جامعة المنصورة اليوم الثلاثاء، اشتباكات جديدة بين طلاب ضد الانقلاب ومعارضيهم، داخل الحرم الجامعي، أثناء تنظيمهم فعاليات ” فكرك يعني مش هنثور”، وذلك للمطالبة بالإفراج عن المقبوض عليهم .

بدأت الفعاليات عقب صلاة الظهر، بساحة كلية الهندسة التي أطلقوا عليها ” ميدان رابعة”، رافعين لافتات كتب عليها” الحرية للحرائر”، “أنقذوا فتيات المنصورة”، كما رفعوا صور لطالب جامعة القاهر، الذي قتل في اشتباكات أمس.

وجابت المسيرة حرم الجامعة، مرددين هتافات منها ” قولو للحرة في الزنزانة إوعي اليأس .. اليأس خيانة”، “قال داخلية عشان تحمينا .. قولنا دول وزارة كلاب .. الداخلية قتلت فينا .. ولا نسيتو قفل الباب”، بجانب قيام عشرات الملثمين برش الإسبراي على حوائط الكليات، والتجمهر أمام مبنى أمن الجامعة، مرددين هتافات معادية لهم.

وأثناء مرور المسيرة أمام كلية الحقوق، وقعت اشتباكات عنيفة بينهم وبين بعض معارضيهم، أسفرت عن إصابة ثلاث طلاب بينهم طالبة من طلاب الكلية، عقب الاعتداء عليهم بالأسلحة البيضاء.

حيث أصيب يونس محمود صبري بقطع في الشريان الرئيسي وعصب الذراع الأيمن، وتم نقله لمستشفى طوارئ المنصورة في حالة خطرة، وأجريت له عملية جراحية تم خلالها استئصال جزء من شريان القدم، وإعادة توصيله لليد.

وأكد الدكتور وائل خفاجي، مدير مستشفى الطوارئ، احتمالية حدوث عجز بصوابع اليد، نظراً لخطورة العملية .

كما أصيب الطالب إبراهيم عوض بجروح قطعية بفروة الرأس والجسم، وطالبة تدعى أيه بجرح قطعي بالرأس، وتم إجراء الإسعافات الأولية لهم، وغادروا المستشفى.

ومن ناحية آخري، عززت مديرية الأمن من تواجدها بمحيط الجامعة، وتمكنت من فض تجمهر الطلاب أمام كلية الطب بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، فيما رد مشاركي المسيرة بإلقاء الحجارة، حتى تمكنوا من القبض على 11 من مثيري الشغب .

وعقب إنتهاء فعاليات الحركة داخل الحرم الجامعي، إنسحبت القوات، وعاد الهدوء لمحيط الجامعة مرة آخري.