الشوادفي يفتتح وحدة للعناية المركزة بنيت بالجهود الذاتية في منية النصر

الشوادفي يفتتح وحدة للعناية المركزة بنيت بالجهود الذاتية في منية النصر
كتب -

منية النصر – حماده عبد الجليل، محمد مدين: 

إفتتح اللواء عمر الشوادفي، محافظ الدقهلية؛ وبرفقته: الشيخ صبري عبادة؛ وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية، واللواء فؤاد علام الخبير الإستراتيجي ووكيل جهاز مباحث أمن الدولة الأسبق؛ اليوم الجمعة؛ وحدة العناية المركزة بمستشفى منية النصر المركزي، وقال، الشوادفي، خلال تفقده للوحدة:” إن التطوير لا يجب أن يقف عند هذا الحد؛ فلابد من أن يستمر إلى أن تصبح هذه الوحدة وحدة طوارئ متكاملة بالمستشفى في منية النصر لتخفيف الضغط عن طوارئ المنصورة”.

ولفت الدكتور هشام مسعود، مدير الطب العلاجي بمديرية الصحة بالدقهلية، إلى أن تكلفة إنشاء قسم العناية المركزة بمنية النصر هي مليون و 750 ألف جنيه تم توفيرها بالجهود الذاتية، ولم تتحمل الميزانية العامة أي تكلفة في انشاء الوحدة، وأوضح لـ “ولاد البلد” أنه” تم تجهيز الوحدة بعدد 12سرير و 12 جهاز مونيتور، وتزويدها بالأجهزة الطبية،مشيرا إلى أنه يوجد غرفة أخرى مخصصة لتوسيع الوحدة بعدد 4 أسرة أخرى والغرفة مجهزة حسب معايير الجودة.

وتمنى، مسعود، أن تكون وحدة العناية المركزة بمنية النصر جاهزة لإستقبال الحالات الحرجة للمرضى من القرى والمراكز القريبة من منية النصر وتخفيف الضغط عن مستشفيات المنصورة.

وأوضح رضا عوضين، المهندس الإستشاري المسئول عن عملية تطوير قسم العناية المركزة بمستشفى منية النصر المركزي، أن المباني القديمة كانت رديئة للغاية ما استوجب القيام بعمليات توسعة وإنشاءات جديدة، وتجديد كل خطوط الكهرباء والسباكة والحوائط والأسقف والأرضيات وتطوير دورات المياه بتكلفة بلغت 250 ألف جنيه.

وأشارت شيماء مصطفى السيد، رئيسة التمريض بوحدة العناية المركزة بالمستشفى، إلى أن جميع الممرضات؛ قبل إفتتاح قسم العناية بالمستشفى؛ قد تم تدريبهم بالمستشفى الدولي بالمنصورة على استخدام الأجهزة والمعدات الجديدة بقسم العناية المركزة.

وأوضحت شيماء أن عدد الممرضات المسئولات عن التمريض بالعناية المركزة هن 24ممرضة، وأن كل سرير مسئول عنه إثنتان من الممرضات لخدمة المريض، بالإضافة إلى ثلاث ممرضات إحتياطيات؛ لبعض النوبتجات إذا لزم الأمر.