“الأمن” يفرق مظاهرتين لأنصار المعزول بالدقهلية

“الأمن” يفرق مظاهرتين لأنصار المعزول بالدقهلية
كتب -

المنصورة ـ محمد حيزة بازيد:

شهدت منطقة شارع أحمد ماهر وحي الجامعة بالمنصورة، إشتباكات عنيفة اليوم، بين قوات الأمن، ومتظاهرين من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي.

حيث إنطلقت أولى التظاهرات اليوم عقب صلاة الجمة من مسجد أعضاء هيئة التدريس بجامعة المنصورة، وتمكنت قوات الأمن من تفريق التظاهرة بعد إنطلاقها بدقائق بإستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع.

بينما إنطلقت تظاهرتين أخرتين من مسجدي 6 أكتوبر، والجمال، بعد صلاة العصر وإلتقى المتظاهرون بشارع أحمد ماهر، الذي شهد إشتباكات هي الأعنف من نوعها منذ سبتمبر الماضي، والتي لقى خلالها عادل السعيد أحد سكان الشارع حتفه أثناء مشاهدته للإشتباكات بين أنصار المعزول والأمن.

وقام متظاهرون بقطع طريق أحمد ماهر مستغلين أعمال الرصف والإنشاءات ومنعوا المدرعات من المرور من الشوارع الجانبية وأشعلوا إطارات االسيارات، ورددوا الهتافات المناهضة للجيش ولما أسموه الإنقلاب العسكري، وتمكنت قوات الأمن من تفريق التظاهرة بعد إطلاق عدد من قنابل الغاز المسيل للدموع.