“إحباط محاولة حرق محطة تقوية موبينيل انتقاما من “ساويرس

“إحباط محاولة حرق محطة تقوية موبينيل انتقاما من “ساويرس
كتب -

السنبلاوين – أمينة رزق:

أحبطت قوان الأمن محاولة قيام 6 أشخاص باشعال النيران في محطة تقوية شبكة موبينيل، الكائنة بناحية نوب طريف، بمركز السنبلاوين، محافظة الدقهلية.

فقد تلقى مركز شرطة السنبلاوين؛ بلاغا من شحته محمد محمد (50 سنة)، حارس محطة التقوية شبكة موبينيل، الكائنة بناحية نوب طريف، يفيد بأنه لاحظ توقف سيارة ملاكي بداخلها (6 ) أشخاص بالقرب من المحطة، فتوجه لإستطلاع الأمر وبرفقته نجله محمد (25 سنة) عامل، فقاموا بالتعدي عليهما بالضرب بالأيدي والأسلحة البيضاء، مما أدى إلى إصابتهما بجروح قطعية بفروة الرأس وكدمات متفرقة بالجسم ولاذوا بالفرار عقب ذلك.

فانتقل ضباط وحدة مباحث المركز والقوة المرافقة لهم إلى مكان البلاغ، ولاحقوا الجناة، وتم ضبط كلا من؛ “حمادة م ع” (31 سنة) سائق، “عاطف ا ي” (39 سنة) عامل بصيدلية، و”عبد الحي م ع” (42 سنة) فلاح، و”ناصر ع ع” (41 سنة) ميكانيكي، يقيمون بناحية كفر طنبول الجديد، وتم العثور داخل السيارة على ( 3 جركن بنزين سعة 50 لتر / 5 زجاجات مولوتوف / 2 كيس مولوتوف / 1 سلاح أبيض ” سنجة “).

وبتتبع الشرطة الجناة الذين تمكنوا من الفرار، تم ضبطهم وهم؛ “إبراهيم ي ا” ( 21 ) طالب بكلية الصيدلة بالمنصورة، ومقيم بناحية الأورمان، وأحمد ع ع” ( 21 ) طالب بكلية الهندسة، مقيم بناحية ميت غراب.

وأشارت تحقيقات النيابة إلى أنه بمناقشة الجناة تبين قيامهم بتكوين خلية لإستهداف ضباط وأفراد وسيارات وممتلكات رجال الشرطةبهدف” كسر الشرطة”، وكذلك محطات تقوية شركة موبينيل بداعي قيام مالكها نجيب ساويرس، بـ” تمويل الإنقلاب”، وكذلك إشتراك أخرين معهم في تلك الخلية.

وقد قامت النيابة بإجراء المعاينة على المحطة المشار إليها، وعثر على عدد ( 2 ) عبوة مولتوف جاهزة للإشتعال.

وأوضحت تحريات ضباط وحدة مباحث المركز إلى أن المتهمين ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين،  وتحرر عن ذلك المحضر رقم 2395 جنح مركز شرطة السنبلاوين لسنة 2014م.